Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

وزير المياه والري: قريبا تفتح عروض الناقل الوطني لتحلية المياه

وزير المياه والري: قريبا تفتح عروض الناقل الوطني لتحلية المياه

خبرني -محمد الخوالدة

ArabiaCell

قال وزير المياه والري المهندس محمد النجار انه سيتم قريبا فتح العروض التي قدمتها الشركات الراغبة بتنفيذ مشروع الناقل الوطني لتحلية مياه البحر وهو مشروع وطني كبير يوفر ما يكفي من المياه للمزارعين والصناعيين ولغايات التزويد المنزلي، ويتماشى هذا المشروع بحسب الوزير النجار والاستراتيجية الوطنية للمياه لمواجهة التغيرات المناخية وللتغلب على مشكلة ضح المصادر المائية مقابل زيادة سكانية متنامية.

وبين المهندس النجار خلال لقائه رئيس واعضاء جمعية مستخدمي مياه الري في غور الصافي بالكرك بحضور امين عام سلطة وادي الاردن المهندسة منار المحاسنة ورئيس لجنة الزراعة والمياه في مجلس محافظة الكرك انه سيتم قريبا الانتهاء من صياغة اسس وتعليمات حفر الابار في الاغوار الجنوبية بما يخدم مزارعي المنطقة ويحمي مصادر المياه الجوفية فيها، لافتا الى التوجه القائم لإقامة مشروع للصرف الصحي لخدمة المواطنين.

وفي حديثه عن جمعيات مستخدمي مياه الري في المملكة قال ان هذه الجمعيات نقطة وصل بين المزارعين وسلطة وادي الاردن كشريك استراتيجي في ادارة مياه الري في مناطق عملها وحسن توزيعها، موضحا انه عند استكمال نقل الصلاحيات للجمعيات اياها ستكون أقدر على خدمة المزارعين.

وبخصوص ما عرضه رئيس واعضاء الجمعية قال الوزير بانه سيصار لوضع ترتيبات بالتوافق مع الحكام الاداريين والجهات الامنية ذات العلاقة لإزالة الاعتداءات الواقعة على مصادر المياه المغذية لمنطقة غور الصافي لضبط الاعتداءات الناشئة ووقفها، فيما اشار الى ان الوزارة طلبت استثناء من الحكومة لتمكينها من تعيين عاملين لسد النقص في الكوادر الادارية والفنية، وخاصة لتعيين مشرفين على عمليات توزيع المياه ولغايات امن وحماية المصادر المائية 

 الامين العام لسلطة وادي الاردن المهندسة منار المحاسنه قالت بانه سيتم قريبا تأهيل مشروع ري غور الصافي بهدف رفع كفاءة المشروع وانتظام وصول المياه للمزارعين بشكل يسد حاجتهم لمياه الري، وبخصوص المطالب بإعطاء جمعيات المياه صفة الضابطة العدلية فقات ان هذا يحتاج للاسترشاد براي ديون الرقابة والتشريع، فيما اكدت وجود نقص في الكوادر والاليات لدى سلطة وادي الاردن، مشيرة الى ان العمل جار لسد هذا النقص لنكون أقدر على خدمة المزارعين وأكثر استجابة لحاجاتهم.

بدوره قال  رئيس لجنه الزراعة والمياه في مجلس محافظه الكرك فتحي الهويمل  ان القطاع الزراعي قطاع حيوي ويسهم بفعالية في خدمة الاقتصاد الوطني وتحقيق الامن الغذائي الوطني ، والدليل كما قال ان هذا القطاع ظل الوحيد الفاعل ابان جائحة كورونا وهو يعاني من مشكلات حقيقية تؤثر سلبا على عطائه، وابرز تلك المشكلات اضاف الهويمل شح مياه الري في اغوار الكرك التي اعتبرها منطقة زراعية منكوبة لسوء المواسم الزراعية المتلاحقة ومنذ اكثر من ست سنوات ، اضافة لمشكلة تسويق المنتجات الزراعية لعدم وجود اسواق تصديرية وارتفاع اسعار مستلزمات الانتاج ، وهذا وفق الهويمل عرض المزارعين لخسائر مالية باهظة ، اضافة ايضا لمشاكل الاعتداء على مصادر المياه وسوء توزيع المتاح منها ، ما يستدعي براي الهويمل اعطاء جمعية مستخدمي المياه في المنطقة صلاحيات اوسع في عمليتي الرقابة والتوزيع ، اضافة للحاجة الى تفعيل دور الامن والحماية وزيادة كوادر سلطة وادي الاردن من الفنيين والاداريين  ، واستعرض الهويمل في حديثه ابرز المشاريع التي نفذت في قطاع المياه في اغوار الكرك والتي مولت  من موازنه مجلس محافظه الكرك للأعوام السابقة .

 رئيس جمعيه مستخدمي المياه في غور الصافي عبيد الله الرواشده  اشار لما قال انه مشكلات تعرقل العمل الزراعي في المنطقة ومنها نقص المياه الواردة للمنطقة من مصادرها الرئيسية ، اهم المشاكل التي يعاني منها المزارعين في غور الصافي نقص في كميات المياه الواردة من مصدر وتعرضها للاعتداء لعدم وجود رقابة صارمه من قبل سلطة وادي الاردن ، اضافة لعدم العدالة في توزيع المياه ، وكذلك عدم اجراء الصيانة اللازمة لنظام الري بشكل دوري ، وهذا اسفر في قناعته عن ارباك العمل الزراعي ، كما اشار الى  وجود مساحة تقدر ب (2500) من الاراضي الاميرية المزروعة التي ليس لها حقوق مياه علما بان سلطة وادي الاردن كما قال على دراية بالأمر بكل تفاصيله ولم تحرك ساكنا للان ، وطالب الرواشده بسرعة البت في موضوع السماح لمزارعي اغوار الكرك في حفر الابار اسوة بما عليه الحال في الاغوار الشمالية

 بدورهم تحدث اعضا ء من جمعية مستخدمي المياه بغور الصافي عن الاعتداءات وعن الحاجة الماسة لضرورة تسريع عملية نقل الصلاحيات للجمعية اسوة بالجمعيات الاخرى العاملة في المملكة، كما اشاروا لضرورة الاسراع في تأهيل مشروع المرحلة الاولى

وناقش اعضاء جمعيه مستخدمي المياه في غور الصافي موضوع عن الاعتداءات وتوزيع ولأمن والحماية وتفعيل دور سلطه وادي الاردن في خدمه المزارعين وضرورة نقل صلاحيات توزيع المياه الى جمعيه مستخدمي غور الصافي اسوة بالجمعيات الاخرى العاملة في المملكة، مع زيادة عدد ساعات الضخ.

وفي ختام اللقاء وعد الوزير وامين عام سلطة وادي الاردن بدراسة المطالب التي عرضت في اللقاء وتلمس الحلول المناسبة لها قبل حلول الموسم الزراعي القادم.

Khaberni Banner